جمعيات نسائية لبنانية تشيد بقرار ملك المغرب رفع التحفظات على الاتفاقية الدولية للقضاء على كافة أشكال التمييز ضد المرأة

ووصفت فعاليات نسائية من هذه الجمعيات, في لقاء إعلامي نظمته أمس الجمعة, مجموعة الأبحاث والتدريب للعمل التنموي بمقر (الإسكوا) ببيروت احتفاء بالمغرب, قرار جلالة الملك بـ “الخطوة الرائدة” في العالم العربي.

في هذا السياق, أكدت لينا أبو حبيب المديرة التنفيذية للمجموعة أن هذه الخطوة الهامة التي أقدم عليها جلالة الملك تندرج ضمن العديد من المكتسبات التي حققتها النساء في عهد جلالته مما جعل المملكة تكون سباقة إلى تمكين المرأة من قوانين أساسية ومنصفة.

وأشادت أبو حبيب في هذا اللقاء الذي نظم بتعاون مع حملتي (جنسيتي حق لي ولاسرتي) و(مساواة دون تحفظ) بمناسبة يوم المرأة العربية, بنضال المرأة المغربية الدؤوب, معربة في أن تشكل خطوة المغرب الرائدة حافزا لبقية البلدان العربية.

ومن جهتهما, قدمت كل من السيدتين عطيفة تمجردين ونعيمة حمومي, العضوتين بالجمعية الديمقراطية لنساء المغرب, خلال هذا اللقاء بالخصوص لمحة عن تاريخ نضال الحركة النسائية بالمغرب, والاستراتيجية التي اعتمدتها لتحقيق المساواة.

ولم يفت المتدخلتين الإشارة إلى المكتسبات التي حققتها المرأة المغربية وفي مقدمتها حق منح الجنسية إلى أبنائها, مبرزتين الدور الذي يضطلع به المجتمع المدني كقوة اقتراحية ومؤثرة لتحقيق مزيد من المكتسبات على جميع الأصعدة السياسية والاجتماعية والاقتصادية.

http://www.almaghribia.ma

7/02/2009

%d bloggers like this: